فيلم قلباً وقالباً Inside Out 2015

فيلم قلباً وقالباً Inside Out 2015

قصة فيلم قلباً وقالباً Inside Out 2015

تدور قصة الفلم حول الطفلة (ريلي) التي تنتقل إلى (سان فرانسيسكو) مع عائلتها ، بعد أن تسلم والدها عملا جديدا هناك ، حيث تتحكم بها بعض المشاعر مثل (السعادة ، الخوف ، الغضب ، الحزن ، الاشمئزاز) ، وتحاول (ريلي) بالمساعدة من مشاعرها الكامنة التي تعطيها نصائح يومية أن تتخطى معاناة الانتقال إلى هذه المدينة الجديدة ، كما تحاول أن تظل محافظة على أحاسيسها اﻹيجابية .

  أعمال سينمائية أخرى